عرض سجل المادة البسيط

واحة الأدب: دموع على خفقات قلب

dc.contributor.authorمبروك, صبحة بغورة
dc.date.accessioned2016-08-01T17:52:09Z
dc.date.available2016-08-01T17:52:09Z
dc.date.issued2016-06
dc.identifier.citationع. 410، يونيو2016مen_US
dc.identifier.issn1268-1319
dc.identifier.urihttp://repository.nauss.edu.sa/123456789/64056
dc.description.abstractما أعجب أن ينتهي بها المشهد تماما كما بدأ مع تهالك لياليها المتعبة تحت وسادة وجعها ، هكذا نشأت »بهية » في بيت كانت هي أكبر أخوتها وكلهن بنات ، تنام وتقبع في زوايا حجرات قلبها الصغير أحلامها البعيدة ورغباتها البريئة، ويشاء العلي القدير أن يهب أسرتها الذكر بعد شوق كبير فكان المدلل دائما ثم كبر وهو المسيطر الذي يأمر وينهي ولا يرد له مطلبا،en_US
dc.description.sponsorshipدار جامعة نايف للنشرen_US
dc.language.isoaraen_US
dc.publisherدار جامعة نايف للنشرen_US
dc.titleواحة الأدب: دموع على خفقات قلبen_US
dc.typeOtheren_US


الملفات في هذه المادة

Thumbnail

هذه المادة تظهر في الحاويات التالية

عرض سجل المادة البسيط