الحرب على الإرهاب في ضوء القانون الدولي

خاطر, مايا حسن (2015)

Book

أضحى مصطلح الحرب على الإرهاب من أكثر المصطلحات شيوعًا واستخدامًا على صعيد العلاقات الدولية في الآونة الأخيرة، ولن نكون مبالغين إذا قلنا إن الإرهاب ومكافحته هما من أكثر الموضوعات التي حظيت بالنقاش والأخذ والرد، ولا غرابة في ذلك على الإطلاق، فمع انتشار جرائم الإرهاب الدولي التي باتت تشمل جميع مناطق العالم، وزيادة الأعمال الإرهابية المرتكبة سواء من حيث الكم أو النوع، فإنه ليس هناك من يجادل في أن الإرهاب الدولي أضحى يمثل مشكلةً كبيرةً من مشكلات الحياة الدولية المعاصرة، فهو لم يعد مجرد ظاهرة عابرة، وإنما هو نقلةٌ جوهريةٌ في بنية المجتمع الدولي، وذلك بغض النظر عن الجهة التي تستخدمه، طالما أن الهدف من وراء استعمال العنف المصاحب للأعمال الإرهابية هو إثارة الرعب والخوف في نفوس الأشخاص المستهدفين به، بغية تحقيق أهداف سياسية. وفي الوقت ذاته، فإن الحرب على الإرهاب تعاني كثيرًا من الصعوبات القانونية، خاصة في ظل غموض مصطلح الإرهاب وإساءة استعماله، واستغلال عدم الاتفاق على مفهومه من قبل كثير من الدول، كما أن هناك تزايدًا في استعمال الدول والحكومات لحقها في مكافحة هذه الآفة، خاصة بعد وقوع أحداث الحادي عشر من أيلول/سبتمبر عام 2001 م. ويخيل للكثيرين أن مصطلح الحرب على الإرهاب لم يستخدم إلا في السنوات الأخيرة، وتحديدًا بعد وقوع أحداث أيلول، ولكن الحقيقة هي غير ذلك، فالإرهاب بمفهومه العام قد ظهر منذ مدة طويلة، وقد امتدت آثاره السلبية إلى كثير من بلدان العالم، حيث بدأ الاستعمال التاريخي لمصطلح الحرب على الإرهاب مع أربعينيات القرن الماضي، إلى أن تبلور بشكل جلي، وكان أكثر وضوحًا مع وقوع أحداث أيلول، ومن ثم أخذ المصطلح منذ ذلك الحادث الخطير اهتمامًا عالميًّا هو الأول من نوعه في التاريخ، إذ استطاعت الولايات المتحدة بعد وقوع الأحداث مباشرةً أن تحشد أكبر سلسلة تحالفات دولية لمواجهة الإرهاب الدولي ومكافحته. وتناولت هذه الدراسة موضوع الحرب على الإرهاب وتداعياتها في ستة فصول؛ إذ خصص الفصل الأول للوقوف على أحداث أيلول، والتعرف على خصائصها وأوصافها القانونية، وبحث أبرز تداعياتها الأمنية والاقتصادية على مستوى الولايات المتحدة الأمريكية، وتناول الفصل الثاني أهم وسائل وأدوات الحرب على الإرهاب: العسكرية والمالية والفكرية. ونظرًا لوجود كثير من الإشكالات التي رافقت الحملة الدولية على الإرهاب، فقد تم تناول هذه الإشكالات في الفصل الثالث، لاسيما تلك المتعلقة بالمفاهيم والمصطلحات المستخدمة فيها، والتي تنجم بصورة أساسية من عدم الاتفاق على تعريف واضح ومحدد للإرهاب، ما يؤدي بالنتيجة إلى الخلط بين الأعمال الإرهابية وأعمال الكفاح المسلح المرتبط بحق تقرير المصير وتحرير الأراضي من الاحتلال، فضلً عن عدم توافر المميزات الأساسية لقوانين الحرب بخصوص الحرب على الإرهاب، إذ لم يكن من الواضح مدى شرعية إعلان حرب مسلحة ضد ظاهرة دولية مشبعة بكثير من مظاهر الجدل والخلاف القانوني والسياسي، فقد شُنت هذه الحرب على عدو غير واضح، ودون وجود أرض أو مدة محددة.

International terrorism crimes represent a fundamental problem in contemporary international life, especially after the events of September 11th 2001. These events showed the evolution of the phenomenon of terrorism at the global level, as it targeted important and vital American sites, which resulted in the declaration of war on terrorism. Given the importance of the events of September in the development of the war on international terrorism, the first chapter of the research is allocated to show a closer view on this war, and to identify its characteristics and legal descriptions, and to discuss its prominent implications. The second chapter sheds light on the most important means of the war on international terrorism and its tools, starting from the use of military force to fight terrorism through the declaration of war on the sources of terrorism funding, as well as the anti-terrorism campaigns on the intellectual level. The third chapter deals with the problematic of this war, especially the problematic on the used concepts and terminology which results mainly from the lack of agreement on a clear and precise definition of terrorism, this leads to the confusion between acts of terrorism and acts of armed struggle associated with the right of self-determination and the liberalization of land from occupation. On the other hand, another issue arises which is the problem of lack of respect for human rights principles in the context of this war. Finally, this chapter deals with the problem of linking the war on terrorism with the theory of the clash of civilizations, and in particular the conflict between Western civilization and Islam. In the fourth chapter the author discusses the legality of the war on terrorism in the light of the international law; the author discusses this issue through the legality of this war in the sources of the international law, in particular the international conventions to fight terrorism, in addition to the international traditions and the general principles of law. Chapter five addresses the legal justifications for the war on terrorism, and the position of the international law towards it, it also addresses the legality to rely on the right of self-defense and the role of the Security Council resolutions related to this war. The sixth chapter discusses the legality of the war on terrorism in the light of the principles of the international law and its rules; this chapter details the violations of the war on terrorism on the rules of international humanitarian law in order to draw attention to the responsibility of the forces involved in this war for committed violations. Finally, the conclusion includes a number of necessary findings and recommendations for the success of the international counter-terrorism efforts which will ensure the preservation of the states’ rights to protect their national security and at the same time maintain the principles of international law.

حاويات: