نحو استراتيجي للتنسيق والربط بين مصلحة الجمارك وحرس الحدود للحد من ظاهرة التهريب في المملكة العربية السعودية

الشهري, محمد بن علي محمد ; الأسمري, عبد العزيز بن سعيد (مشرف). ; الصياد, عبد العاطي أحمد (مناقش). ; أبو, ياسر أبو الحسن (مناقش). (2015)

أطروحة ماجستير-جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية، كلية العلوم الاستراتيجية، قسم الدراسات الإقليمية والدولية، 2015.

ببليوجرافية : ص. 154-160.

171 ورقة : جداول ؛ 30 سم.

مستخلص المادة العلمية :

مشكلة الدراسة: ما استراتيجية التنسيق والربط بين مصلحة الجمارك العامة، وبين المديرية العامة لحرس الحدود للحد من ظاهرة التهريب في المنافذ البرية والبحرية للمملكة العربية السعودية؟ أهداف الدراسة: 1. تحليل واقع التنسيق والربط بين مصلحة الجمارك العامة، والمديرية العامة لحرس الحدود للحد من ظاهرة التهريب. 2. تقييم وسائل تطوير التنسيق والربط بين مصلحة الجمارك العامة، والمديرية العامة لحرس الحدود للحد من ظاهرة التهريب. 3. الوقوف على إيجابيات التنسيق والربط بين مصلحة الجمارك العامة، والمديرية العامة لحرس الحدود للحد من ظاهرة التهريب. 4. تحديد أهم المعوقات التي تحول دون التنسيق والربط بين مصلحة الجمارك العامة، والمديرية العامة لحرس الحدود للحد من ظاهرة التهريب. 5. التوصل إلى الأبعاد الاستراتيجية للتنسيق والربط بين مصلحة الجمارك العامة، والمديرية العامة لحرس الحدود للحد من ظاهرة التهريب. مجتمع وعينة الدراسة: تكون مجتمع الدراسة من (250) من القادة الأمنيين، وتم تطبيق الدراسة على عينة تم اختيارها بواسطة معادلة الرابطة الأمريكية، وبلغ عددها (120) قيادياً في مصلحة الجمارك العامة والمديرية العامة لحرس الحدود، ويشكلون (61) قيادياً من مصلحة الجمارك العامة، و(59) قيادياً من المديرية العامة لحرس الحدود. منهج الدراسة وأدواتها: تم استخدام المنهج الوصفي واستخدام أداة (الاستبانة). أهم النتائج: • بينت النتائج أن واقع التنسيق والربط بين مصلحة الجمارك العامة والمديرية العامة لحرس الحدود للحد من ظاهرة التهريب يقع في المستوى المتوسط. • بينت النتائج أن استخدام وسائل تطوير التنسيق والربط بين مصلحة الجمارك العامة، والمديرية العامة لحرس الحدود للحد من ظاهرة التهريب يقع في المستوى العالي. • كانت نسبة موافقة أفراد الدراسة حول إيجابيات التنسيق والربط بين مصلحة الجمارك العامة، والمديرية العامة لحرس الحدود للحد من ظاهرة التهريب تقع في المستوى العالي. • كانت أهم المعوقات التي تحول دون التنسيق والربط بين مصلحة الجمارك والمديرية العامة لحرس الحدود للحد من ظاهرة التهريب تقع في المستوى العالي من موافقة عينة الدراسة. وكانت أهم تلك المعوقات هي: (نقص بعض التقنيات الحديثة المطلوبة لإجراء التنسيق والربط بين الجهازين. وضعف آليات التنسيق والربط التجريبي المسبق بين الجهازين. والتباعد الجغرافي بين مواقع كلا الجهازين). • تبين أهمية الأبعاد الاستراتيجية للتنسيق والربط بين مصلحة الجمارك العامة، والمديرية العامة لحرس الحدود للحد من ظاهرة التهريب، وكان المتوسط العام لاستجابات أفراد العينة تقع في المستوى العالي جداً. وكان ترتيب الأبعاد الاستراتيجية كالتالي: البعد الأمني، يليه البعد التقني، يليه البعد البشري، وأخيراً البعد الاقتصادي. أهم التوصيات: • ضرورة تزويد كلا الجهازين بالأجهزة والتقنيات الحديثة التي تساعد على إجراء عمليات التنسيق والربط بينهما. • زيادة الاختبارات والإجراءات التجريبية لآليات التنسيق والربط المسبق بين مصلحة الجمارك العامة والمديرية العامة لحرس الحدود. • توضيح آليات ومجال عمل وتنفيذ قنوات الاتصال بين الجهازين في المنافذ الحدودية. • الاستفادة من برامج الابتعاث والعمل إيجاد فريق عمل مشترك بين كلا الجهازين.