الدور المحوري للإعلام في التحضير لإدارة الأزمات والكوارث

الشليمي, فهد رفاعي (2017-07-18)

Other

ملخص ورقته العلمية (الدور المحوري للإعلام في إدارة الأزمات والكوارث) (أزمات صنعها الإعلام) يعتبر الإعلام من أدوات الاتصال الجماهيري المهمة فى وقتنا الحالي في التحضير لإدارة الأزمات والكوارث وكيفية التعامل معها عبر الاتصال الجماهيرى الرسمي وغير الرسمي وعبر وسائل التواصل الأجتماعي الحديثه كما يلعب الإعلام دورا مهماً وتوعويا فى مرحلة إدارة الأزمات والكوارث وما يعقبها من مراحل التعافي من الأزمة او الكارثة. ويلعب الأعلام دورا هاما في توضيح الحقائق وطبيعة الأزمه والكارثة للجمهور وللدول المجاورة خصوصا إن كانت هذه الأزمة او الكارثة تتشارك بها الدول ذات الطبيعة المتجاورة أو الطبيعة الساحلية كحالات التلوث النووي او البيئي او فى حالات الكوارث الإنسانيه العابرة للحدود ومايترتب عليها من نزوح وإجلاء للسكان او القاطنيين في هذه المناطق المنكوبه. ويلعب الإعلام دورا مهماً في تزويد الجمهور والعامة بالحقائق والإجراءات عن ماهية الأزمة وطبيعتها وكيفية التصرف فيها ودور الأفراد والعائلات والمواطنين والمقيمين على إقليم الدولة المتعرضة للأزمة او الكارثة حيث تختلف طبيعة الرسائل الإعلامية تبعا لطبيعة وشدة وتأثير الكارثة او الأزمة على الإقليم او الدولة أو المدينة. والأزمة بكونها حدثاً أو موقفاً مفاجئاً قد يؤدي الى تهديد أو تغيير في البيئة الداخلية أو الخارجية للدولة، ويظهر تأثيرها على المجتمعات ويجعلها عرضة للشائعات او للتحوير او للتشويه وكسر ثقة وهيبة الدولة في عقل وقلب المواطن في حالة نقص المعلومات او التأخر في إشعار المجتمعات والمواطنين بها ولذلك نجد أنه من المهم أن تتفاعل مؤسسات الدولة الإعلامية وناطقها الرسمى في توحيد الخطاب الأعلامي الموجه للجمهور لكي يكون متوافقا مع الحدث من حيث التوقيت ونقل الحقيقة ومن حيث المراحل التي تكون قبل الكارثة أو الأزمة وخلال الكارثة او الأزمة وبعد مرحلة التعافي والبناء بعد الأزمة. والأزمات والكوارث قد تحدث على مستوى الأفراد والمؤسسات او الدول وقد تكون طبيعيه أو من صنع أخطاء الأنسان او أزمات خاصه تتشابك بها عدة دول وقد تكون أزمات سياسية واقتصادية واجتماعية أو أمنية وفى كل الحالات يظهر الإعلام ليبرز جوانب هذه الأزمات او الكوارث لينقل الحدث او الكارثة والوصف الإعلامى لها او ليقوم بالتحليل والدراسة او لاقتراح الحلول والمعالجه لها وفي كل الحالات فهو يخاطب الجمهور والمجتمعات والدول. يلعب الإعلام دوراً مهماً فى تبيان الحقائق للمواطنن والجمهور نجاحته فى حالات الكوارث 58 والأزمات وفى حالات الصدمة الناتجة عن وجود وحدوث الكوارث المفاجئة يلعب التخطيط والتحضير والتدريب دورا مهماً فى التخفيف من أثار الكوارث والأزمات وتعتبر وسائل الأعلام عاملا حيويا فى إيصال المعلومات الإيجابية المتوفرة من المؤسسات الحكومية فى التوقيت المناسب الذي يقلل فرص زيادة التأويلات والتخمينات بين صفوف المواطنين وعدم إصابتهم بالخوف والفوضى وعدم الالتزام ومحاولة الاجتهاد والحصول على معلومات من وسائل أخرى. وعلى مؤسسات الدولة تحضير الكوادر المؤهله لنقل الرسائل الإعلامية الإيجابية وتجنيب المواطنين التعرض للأخبار الكاذبة والملفقة من بعض الجهات المعادية. القصد من هذه الورقه. توضيح الدور المحوري للإعام في ادارة الأزمات والكوارث والأزمات التي قد يصنعها الإعلام وتنوير قادة إدارة الأزمات في كل المستويات.