تجربة جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية في العلوم الجنائية

العجلوني, أحمد (10-2014)

Working Paper

أن زيادة التعقيدات البشرية نتيجة للزيادة الطبيعية في النمو والنشاط البشري والتطور العلمي والتكنولوجي تتطلب دراسات تفصيلية في جميع المجالات، في الماضي كان الشخص يتعلم الفلسفة والعلوم والطب ويصبح عالما او متخصصا في جميع هذه المجالات، ثم اصبح هناك متخصصون في الطب واخرون في العلوم وبعدها تفرعت العلوم الى تخصصات مثل الكيمياء والفيزياء وعلم الاحياء، وكذلك التخصصات الدقيقة في الطب والهندسة وجميع العلوم الاخرى، ومع التقدم العلمي والتكنولوجي السريع في القرن الماضي والحالي بدات العديد من الجامعات باستحداث تخصصات جديدة تعني بقضايا دقيقة ذات اهمية وحاجة اساسية مثل تخصص العلوم الجنائية. بدء هذا التخصص بمنح درجة الدبلوم او الماجستير لطلبة يحملون درجة البكالوريس في العلوم او الطب او الصيدلة او تخصصات طبية اخرى ذات العلاقة، وقبل عقدين من الزمان استحدثت بعض الجامعات برنامج البكالوريس في العلوم الجنائية حيث يركز هذا البرنامج على المواد المعرفية والمهارات التقنية العلمية في التعامل مع الادلة الجرمية وكشف ملابساتها، وتعتبر العلوم الجنائية من العلوم العصرية ذات الأهمية المميزة نظرا لما تقدمه من خدمات جلية مهمة للمجتمع، ومن تطبيقاتها ايضاً الكشف عن الجرائم كالتزوير والاختلاسات المالية والسرقة والإغتصاب وتحديد مرتكبي هذه الجرائم. ومما يميز هذا العلم انه أصبح يستخدم وسائل وتقانات علمية حديثة للكشف عن الجريمة وتساند القانون وقد تطورت العلوم الجنائية في الآونة الأخيرة تطورا ملحوظا وأصبحت تستخدم تقانات مختلفة ومعقدة مثل تقانات البصمة الوراثية والتحليل الآلي وغيرها مما يستدعي تدريب كوادر مؤهلة ومدربة لسد حاجات ومتطلبات المجتمع المحلي والإقليمي من خبراتهم في هذا المجال.